Moemen Helmy

Edition V

أبواب - by Moemen Helmy

أبواب

الشاعر مؤمن حلمي

أتجول في طرقات نفسي، ما أكثر الأبواب المغلقة
أطرقها بلا مجيب، فكيف يجيبني من قضيت عمري أكتم أنفاسه
ألمح بطرف عيني باباً موارباً دائماً ما أحاول تجاهله
أتجه نحوه لأحاول إغلاقه وأسجن ما بداخله للأبد
أجذبه نحوي ولكن لا يستجيب لي مهما حاولت
تخور قواي وينفتح الباب وأراها خلفه
أرى من كان يمنعني
مأساتي أنني لا أعلم هل من فتحه يحمل حريتي أم مماتي
،سيّان
!أفمن عبر  البحر كمن ابتلّت قدماه بآثار الخيال


Edition VI

الظلام - by Moemen Helmy  (photo by Natheer Halawani)Photo credit: Natheer Halawani

الظلام

الشاعر مؤمن حلمي

وحدي في السواد
وجودي في ذلك النسيج الذي يربط ذرات الكون معاً
الضوء أصابه اليأس وتوقف عن الزيارة
والعين لم تعد ترى سوى نسيج الحلم
أرى عطارد يصارع المريخ، والشمس تقف بينهما حكماً
أرى النجوم تلعب البيليارد بالكواكب
أرى نجما يموت، ومن ثراه يحلق نجم وليد
أرى الكون في حجم حبة خردل
أرى الانفجار الكبير
أرى انعدام الوقت في اللا وجود حيث لا قبل ولا بعد
أرى الكون ينكمش نحو النهاية
أرى الأرض خالية، لا ناس، لا وجود
أرى الماضي والحاضر والمستقبل في آن واحد
أرى هذا كله وأتساءل، هل حان وقت قيامتي، أم أن البعث حق لم يكتب لي بعد


Edition VII

في الخلفية - by Moemen Helmy

في الخلفية

الشاعر مؤمن حلمي

.أفتح عينيَّ، أُدير بصري فيما حولي وكلّي أمل في يوم جديد
أقضي يومي في الخلفية
خلفية صورة بين عاشقيْن
خلفية حوار بين صديقيْن
خلفية حياة لم أعشها ولن أعشها
خلفية جنة تراودني عن نفسي وجهنم تتوعدني ببئس المنتهى
خلفية من يدعوني لأتقبل خلفيتي القردية العارية
ومن يدعوني لأسمو معه فوق كل الخلفيات
أتقرّب منهم جميعا علّني أجد ضالتي
علّني أخرج من الخلفية
أدّعي العقل وكل ما حولي جُبِل على الجنون
.أفتح عينيَّ، ثم أغلقهما


Return to the top